مبادرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

البحث في الحوارات السابقة

حظي الناشطون من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للمشاركة في الأنشطة المختلفة لبرنامج التكتيكات الجديدة في مجال حقوق الإنسان - والتي من ضمنها ورشات عمل إقليمية  عقدت لعدة سنوات، والملتقى الدولي، والمنشورات والمواد المطبوعة المختلفة، والمناقشات التي تتم عبر المدونات والمواقع الإلكترونية، وغيرها.  وساهم نجاح هذه الأنشطة بتشجيع برنامج التكتيكات الجديدة في حقوق الانسان على تقديم المزيد من التدريبات المتخصصة وتوفير المزيد من الموارد في المنطقة.  وبناءً عليه، قام برنامج التكتيكات الجديدة في حقوق الانسان بالبدء في مشروع مبادرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا عام 2009 لتعزيز وحماية حقوق الإنسان في المنطقة. ويعمل برنامج التكتيكات الجديدة في حقوق الانسان في المنطقة على ما يلي:

  • تدريب المناصرين في مجال حقوق الإنسان وإيجاد طاقم من المدربين الماهرين على منهجية التكتيكات الجديدة في حقوق الانسان (اللغة العربية/ اللغة الإنجليزية/ اللغة الفرنسية) لتدريب جيل جديد من المدربين في المنطقة بحيث يتم تدريبهم وتعليمهم المنهجية ومن ثم تطبيقها وصولاً إلى إعداد منهجية التكتيكات الجديدة في حقوق الانسان و أدواتها ومواردها الملائمة للمنطقة.
  • إيجاد شبكة إلكترونية من النشطاء في مجال حقوق الإنسان ممن يتحدثون اللغة العربية من خلال موقع إلكتروني حيوي باللغة العربيةـ وعقد لقاءات حوارية إلكترونية، واستخدام الإعلام الاجتماعي ليتمكن المناصرين والنشطاء من تبادل الخبرات المختلفة في مجال التكتيكات والإطلاع على فرص التعاون الممكنة

" لقد منح هذا التدريب موظقينا عدسات جديدة جعلتهم قادرين على النظر إلى الأشياء بمنظور مختلف وإلى الانتباه إلى جميع التفصيلات الصغيرة المحتملة التي كنا نغفل عن أخذها بعين الاعتبار"

دارين الحاج، المديرة التنفيذية السابقة  - الجمعية اللبنانية للتعليم والتدريب ALEF - لبنان

حقق برنامج التكتيكات الجديدة في حقوق الانسان من خلال عمله بالمنطقة ما يلي:
الوصول إلى مناصرين في مجال حقوق الإنسان من مئات المنظمات المختلفة في العديد من الدول من ضمنها: المغرب، ومصر، والجزائر، واليمن، وتونس، والسودان، ولبنان، والعراق، وفلسطين والأردن وتقديم منح لمنظمات حقوق الإنسان في العديد من الدول لاستخدام منهجية التكتيكات الجديدة في حقوق الانسان وأدواتها مما نتج عن ذلك مجموعات تعزز عملها من خلال تحديد التكتيكات الجديدة وتطبيقها وإيجاد حلفاء جدد وإعداد خطط جديدة.
فتح مكتب إقليمي في عمّان – الأردن مع طاقم عمل لإدارة العمل في المنطقة 
الشكر الجزيل لصندوف حقوق الإنسان في وزارة الخارجية الهولندية ومؤسسة المجتمع المفتوح – مبادرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لما يقدموه من دعم للعمل الذي نقوم به في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا