جنوب أفريقيا

مرافقة الضحية عملية تستخدم لتقديم الدعم اللازم اثناء الإدلاء بالشهادة

عند معالجة انتهاكات حقوق الإنسان في عملية المصالحة العامة، فإن من المهم جعل العملية مريحة للضحايا الذين يدلون بشهادتهم. يقوم أحد التكتيكات على "مرافقة" الضحايا من قبل متطوعين مدربين على الدعم النفسي وعلى الحقائق العملية للمنهجية. إن الهدف من ذلك هو إعطاء الضحايا خبرة تساعدهم على الشفاء ولكن لا تساهم في إعادة الصدمة النفسية.

فحص الموازنات للكشف عن عدم المساوة الاقتصادية والاجتماعية وإقناع الحكومة بتصحيحها

إن وحدة موازنة الأطفال (CBU) لدى معهد الديمقراطية بجنوب إفريقيا (IDASA) يستخدم الموازنات الوطنية والإقليمية للكشف عما إذا كانت الحكومة تفي بالتزاماتها في حماية حقوق الطفل وتوفير الدليل والتوصيات لتصحيح الفشل. وينص دستور جنوب إفريقيا أن لكل طفل الحق في تلقي التغذية الأساسية والمأوى والعناية الصحية والخدمات الاجتماعية. ورغم هذا، فهناك ملايين الأطفال الذين يعانون من الجوع والذين لا يملكون الوسائل المادية للالتحاق بالمدارس أو تلقي العناية الصحية، والذين يجدون أنه من المستحيل عليهم أن يعيشوا أصحّاء ويؤمنوا معيشتهم.

استخدام المساحات الزائدة لعرض التعبير الفني

كان معرض "كيب الإبداعي" من بنات أفكار باتريك شوفيلد ومشروع "إندالو" في كيب تاون بجنوب أفريقيا. عرض المعرض المواهب الخلاقة لكيب تاون خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010 والتي جمعت بين مجموعة مختارة من الحرف اليدوية والتصميم والفنون الجميلة والأفلام والأعمال الفنية في مبنى فارغ تم تجديده. قال السيد شوفيلد: "كان لدينا مبنى فارغ، والبلد كامل يحتفل لمدة شهر مع زوار من جميع أنحاء العالم. كل هذا يؤدي إلى فرصة رائعة لعرض مدينة كيب تاون الإبداعية. هذا هو المعرض الأول الذي قمنا به وخططنا لرفع حاجب أو اثنين.

استخدام حملة ترشيح للتعرف على حلفاء محتملين لحقوق الإنسان

تسأل (حملة بطل كل يوم)، وهي جزء من مشروع خمسة من ستة في جنوب إفريقيا، النساء بالتعرف على الرجال ممن لهم مواقف إيجابية تجاه النساء، ثم تعمد إلى دعوة هؤلاء الرجال ليصبحوا مدافعين جدد عن حقوق المرأة.

رسم خريطة التواريخ الشخصية وتعبئة الذاكرة لإعادة المطالبة بمكان في التاريخ واستعادة الأرض الضائعة

لقد قام متحف المقاطعة السادسة في جنوب إفريقيا بقيادة مطالبة بأرض، حيث تمكن الناس في النهاية من استرداد الممتلكات والكرامة اللتين ضاعتا خلال حقبة الفصل العنصري. ويواصل المتحف أداء دوره كمساحة يستطيع الناس من خلالها جمع ونشر وتبادل ذكريات الجوار، كما وأنه منغمس بنشاط في الحث على فتح حوار مدني بشأن المدن الإنسانية في جنوب إفريقيا.

تشكيل لجنة تقصّي حقائق رسمية للتحقيق في الانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان والاعتراف بها

خلال العقدين الماضيين، أوجدت عدة بلدان خرجت لتوها من حقبات طويلة من الانتهاكات منابر للضحايا وأحياناً لمرتكبي الانتهاكات لإتاحة المجال لهم لسرد قصصهم. إن عملية قول الحقيقة قد تخرج الضحايا من عزلتهم، كما وأن الأنظمة التي ترتكب الانتهاكات كثيراً ما تضرب نطاقاً على مستويات عدة من السرية كي يبقى الضحايا غير عالمين بأن جيرانهم يعانون مثلهم أيضاً.

تحدي القوانين من أجل الضغط كي يتم تغييرها

ففي يونيو/حزيران 2000، قامت حملة تنشيط العلاج (TAC) باستيراد الأدوية الشبيهة والمقلدة المضادة لمرض الإيدز متحدية بذلك قوانين براءات الاختراع ومحاولة ممارسة الضغط على شركات الدواء لإجبارها على تخفيض التكاليف، وإجبار حكومة جنوب إفريقيا على السماح باستيراد الأدوية المقلدة الشبيهة بالأدوية التي تحمل براءة اختراع. وكان هدف هذا التكتيك هو زيادة إمكانية الحصول على أدوية الإيدز بتكاليف يمكن تحملها من جانب جميع سكان جنوب إفريقيا.

Subscribe to RSS - جنوب أفريقيا