دراسات حالة تكتيكية

بناء علاقات تعاون مع موظفي الحكومة لتعزيز التغيير من داخل النظام

تتعرف مجموعة سيتيزنز ووتش (citizen's Watch) على الموظفين الديمقراطيين الداعمين لحقوق الإنسان وللإصلاح وتوفر لهم الفرص لتعزيز العمليات الديمقراطية في روسيا. لقد خلّف الإرث الذي تركه النظام السوفياتي وما رافقه من استبداد أوضاعاً تنطوي على التحدي المفرط من أجل نمو الديمقراطية في روسيا. ولم يكن لدى موظفي الحكومة أية خبرة في التجاوب مع الجمهور، وهي خبرة تعتبر ضرورية في إطار الديمقراطية.

إشراك المعنيين الرئيسين لضمان الحق في التثقيف بفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز وتوفير خدمات الرعاية الصحية للمصابين

كان إشراك أصحاب المصالح الرئيسيين، ولا سيما نقابة عاملي النقل، أمراً فعالاً للغاية في مكافحة إنتشار فيروس نقص المناعة البشرية / متلازمة نقص المناعة المكتسب (الإيدز) وذلك عن طريق تأسيس برنامج للمناصرة ولخدمة علاج الأمراض المنقولة بالإتصال الجنسي وفيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز) في بنغلاديش. في حين أن معدل الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية في بنغلاديش منخفض، إلا أنها محاطة ببلدان ذات مستويات عالية بالإصابة بالفيروس.

التعاون مع الحكومة لإدماج ثقافة حقوق الإنسان في مناهج المدارس الحكومية

قام المركز الألباني لحقوق الإنسان (ACHR) بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم الألبانية بإدخال تعليم حقوق الإنسان إلى جميع المدارس الحكومية في البلاد. لقد استغلت المجموعة الفترة الانتقالية التي أعقبت الحكم الشيوعي للتفاوض مع المسؤولين في الحكومة الديمقراطية الجديدة لإطلاق عملية طموحة وطويلة المدى لإعداد المواطنين الألبانيين الشباب للمشاركة الكاملة في ممارسة الديمقراطية.

قيام المواطن بالبحث وضبطه المعلومات للضغط على الحكومة لنشر الوثائق العامة

استخدمت عملية سال آمي (Sal Ami) ما أُطلق عليه اسم (عملية بحث واستيلاء من جانب المواطن) وذلك من أجل الضغط على الحكومة الكندية لإجبارها على نشر مسودة سرية يعتقد الأعضاء بأنها قد تقلّل من شأن حقوق الإنسان. وقد استطاعت المجموعة أن تولّد شعوراً لدى العامة بالتنديد بالسرية المستخدمة لحماية الحكومة والمعاهدة ضد إمكانية تفحص المعاهدة من جانب الجمهور. ويصف فيليب دوهامل وهو منظم ومدرب هذه العملية بقوله:

الصفحات