Changing Minds

الحق في التجمع السلمي في مصر

 

في حوارنا لهذا الشهر وبالشراكة مع مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان حق التجمع السلمي في مصر

كيف أثرت التغيرات السياسية التي شهدتها البلاد على هذا الحق وكيف أثر هو عليها. إن النظر إلى المحطات المهمة على مسار التغيير الذي سارت فيه مصر منذ ثلاث سنوات نعرف كيف كان دور التجمع السلمي محوريا فيها.

فتجمع الملايين في الميادين في يناير 2011 هو ما أزاح مبارك ونظامه عن الحكم كما أطاح بمرسي ونظامه عن الحكم في الثلاثين من يونيو 2014. لكن مع الأسف لم تكن نظرة الحكومات المتعاقبة من بعد إسقاط مبارك للحق في التجمع السلمي نظرة إيجابية بل تعاملت مع ذلك الحق على أنه مصدر تهديد لابد أن يتم تحجيمه ومؤخرا نجحت الحكومة الحالية في إصدار قانون للتجمع السلمي والتظاهر – وهو الأمر الذي فشلت فيه حكومة الإخوان – وبموجبه تم القبض على العديد من النشطاء بتهمة التظاهر.

في ذلك الإطار سوف نناقش الإطار السياسي لتطور الحق في التظاهر وكيف يمكن أن ننظر إليه في سياق الواقع المُعاش وكيف تعاملت معه الحكومات سواء على مستوى التشريع أو التنفيذ وما هو أفق تطور ممارسة ذلك الحق في ذلك السياق

استخدام الإعلام الإجتماعي في الدفاع عن قضايا في حقوق الإنسان

شاركوا مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان و مشروع التكتيكات الجديدة في حقوق الإنسان في هذا الحوار الإلكتروني على موقع التكتيكات الجديدة باللغة العربية على مدى أسبوع من تاريخ 7-11 ابريل/نيسان 2013

إن لما يعرف بالإعلام الإجتماعي أو البديل تأثير ملموس في حشد الجماهير و التاثير على الرأي العام في قضايا اجتماعية و سياسية و اقتصادية معينة. في الدول النامية خصوصاً، حيث هناك تباين كبير بين الحريات الموجودة في الإعلام التقليدي من صحف ومجلات او قنوات تلفزة، فإن كثير من الناس يعتمدون على وسائل بديلة على الانترنت وقنوات الإعلام الإجتماعي مثل الفيسبوك والتويتر للحصول على المعلومات والأخبار عما يحدث فعلاُ في مجتمعهم. في تونس على سبيل المثال، فقد قام الناشطون بنشر معلومات حول تعامل قوات الأمن مع المعتقلين أثناء ثورة 2011 مما أثار نقاشات و جدل كبير في الشارع التونسي وأدى إلى زيادة الوعي العام بما كان يحدث بشكل يومي في جميع انحاء البلاد. وقبل ذلك في إيران، فقد قام الناشطون بالتواصل مع العالم عبر التويتات اليومية خلال ما عرف بالثورة الخضراء في إيران في العام 2008. وفي نفس العام أيضاً، دفعت أحداث العنف التي إندلعت أثناء الانتخابات الرئاسية في كينيا مجموعة من التكنولوجيون لإبتكار الخرائط البصرية Ushahidi والتي من خلالها قام المتظاهرون برفع تقارير آنية عن حجم ومواقع حدوث العنف من قبل قوات الأمن ضدهم عن طريق الرسائل القصيرة SMS أو الدخول إلى موقع الخرائط مباشرةً. و قد أدى ابتكار خرائط Ushahidi و الإستخدام الناجح لها في كينيا إلى انتشارها عالمياً و تبني جماعات مختلفة لهذه التكنولوجيا في رفع الوعي المجتمعي حول قضايا حقوق إنسان مختلفة. ففي مصر ساعدت خرائط Ushahidi مجموعة مستقلة من الناشطين على تطوير حملة "خريطة التحرش الجنسي Harassmap" التي تستخدم هذه الخرائط لرفع الوعي العام حول حجم و مواقع التحرش الجنسي ضد المرأة.

إقامة التحالفات: إشراك المسؤولين الحكوميين في الجهود الرامية إلى تعزيز مكانة حقوق الإنسان (تتوفر هذه المذكرة التكتيكية باللغات الفرنسية، الإسبانية، البنغالية، الإنجليزية فقط)

A panel of professionalsتقوم مجموعة سيتيزنز ووتش، وهي منظمة غير حكومية روسية، بإتباع تكتيك تشاركي لإشراك المسؤولين الحكوميين، والذين ينظر إليهم في الكثير من الأحيان على أنهم مناهضون وليسوا شركاء في قضايا حقوق الإنسان. وقد أدركت مجموعة سيتيزنز ووتش أن هنالك إمكانية لإشراك المسؤولين الذين يظهرون قدراً من الاهتمام بتعزيز حقوق الإنسان بصورة ملموسة.

مناصرة حقوق الإنسان عبر استخدام والمنظور الدّينيّ واللّجوء إلى قادة الرأي

Women participating in a meeting

عملت مجموعة العمل الوطنية لنشر وتعزيز حقوق الإنسان (NWG) في إندونيسيا على تطوير مناهج الدراسة لحقوق الإنسان لكافة المراحل العمرية في كل من المدارس الحكومية والخاصة. وذلك بهدف مأسسة مناهج حقوق الإنسان لتشمل المؤسسات التعليمية والدينية، هذا التكتيك الفعال يهدف الى اشراك الأطراف الأساسية من قادة الجماعات وزعماء دينيّين فضلاً عن المدرّسين في عملية التطوير والتدريب على المناهج الدراسة المتعلقة بحقوق الإنسان.

وذلك بإشراك قادة الرأي والزعماء الدينيين في هذه العملية وفي الوقت المناسب من خلال اعطاء الجهد المحتاج، كانت مجموعة العمل الوطنية لنشر وتعزيز حقوق الإنسان قادرة على تطوير الإحتياجات الحساسة ودمج احتياجاتهم واهتماماتهم بهدف التغلب على العقبات والتحديات التي تواجه التربية على حقوق الإنسان.

هذا التكتيك قد ينير الأفكار للمجموعات التي تسعى لكسب الدعم على المستوى المحلي والوطني لجهود حقوق الإنسان.

 

سنة النشر: 2006

المؤلف: مشادي سعيد

إشراك وسائل الإعلام: حشد الدعم لتعديل نظام الحد الأدنى من الأجور (تتوفر هذه المذكرة التكتيكية باللغتين الفرنسية والإنجليزية فقط)

An activist presenting a meal to the media as part of a campaignتعمل نقابات العاملات الكوريات المتحدة بشكل فعال على إشراك وسائل الإعلام في إطار جهودها الرامية إلى إجراء تعديلات على نظام الحد الأدنى من الأجور في كوريا. وقد أصبح الحد الأدنى للأجور مشكلةً ملحةً، وبالتحديد للعاملين من الباطن في كوريا الجنوبية.

الإقناع الفعال: محاربة الممارسات التقليدية التي تنتهك حقوق الإنسان الإنسان (تتوفر هذه المذكرة التكتيكية باللغات الفرنسية، البنغالية، القرغيزية، الإنجليزية فقط)

Participants of a workshopيعد نظام تروكوسي (العبد للآلهة)، والمنتشر في غانا، أحد أنظمة العبودية التي تلبي الحاجة المجتمعية للقصاص والاحتياجات المادية والجنسية للقساوسة المهوسين. وتعتبر الممارسات العرفية أو التقليدية المبنية على معتقدات راسخة، مثل نظام تروسكي، من أصعب انتهاكات حقوق الإنسان التي يجب القضاء عليها.

Subscribe to RSS - Changing Minds